كيف يؤثر التوتر على صحة المرأة

0 31

في ظل الضغوطات النفسية المحيطة بنا على كافة الأصعدة يؤثر الاضطراب النفسي و التوتر سلباً على الصحة العامة النفسية و الجسدية و بوجه خاص على صحة المرأة الحساسة التي تتأثر بأدق التفاصيل و التغيرات. سنتعرف في هذا المقال على تأثير التوتر على صحة المرأة و أضراره السلبية عليها.

– يرتبط شعور القلق والتوتر بإفراز هرمون الكورتيزول / الأدرينالين في جسم الانسان و هو الهرمون المسؤول عن إدارة حالات الخطر و الخوف و الهرب بالتالي يترافق مع أعراض جسدية عديدة تظهر مخاطرها في حال كانت مزمنة و هي ما سنضيء عليه في السطور التالية ..

– زيادة التروية الدموية المحملة بالأوكسجين إلى الدماغ

تؤدي إلى تعرض المرأة لحالة ضعف ذاكرة ناتج عن التوتر الشديد خاصة عند وجود خطر على أحد أفراد عائلتها ، الأمر الذي يؤثر بشكل مباشر على منطقة تخزين الذكريات في الدماغ و قد تسبب الإصابة ببعض الأمراض النفسية على المدى البعيد

– في حالات التوتر يقوم القلب بضخ الدم إلى الأعضاء النبيلة في جسم الإنسان لتحقيق أقصى درجات الحماية لها و يؤدي ذلك إلى تقبض الأوعية الدموية المحيطية نتيجة نقص كمية الدم فيها فيرتفع ضغط الدم بشكل غير مباشر و مع استمرار هذه الحالة لوقت طويل تصاب السيدة بارتفاع ضغط الدم المزمن وتحتاج إلى العلاج بالأدوية المزمنة له مدى الحياة .

– تثبيط حركة الجهاز الهضمي يؤدي إلى حدوث اضطرابات معدية و معوية و الإصابة بمشكلات عدة كالمغص و عسر الهضم و الارتجاع المعدي المريئي و الإمساك او الإسهال و التشنجات الشديدة خاصة على العضلات الملساء و التي مع مرور الوقت يزداد تواتر حدوثها خلال فترات قصيرة

– اضطرابات هرمونية تظهر بعد مرور  فترة زمنية طويلة تؤدي إلى ارتفاع نسبة الأندروجينات بالتالي حدوث مشاكل عديدة في البشرة كالحبوب و التصبغات و عدم الحيوية و النضارة فيها إضافةً إلى تأثيرها على صحة الشعر حيث تؤدي إلى تساقطه بمعدل مرتفع و ترققه و ضعفه الملحوظ

– إن ارتفاع ضغط الدم الذي سبق و ذكرناه يقوم الجهاز الصماوي بإفراز عدة هرمونات كرد فعل تجاهه مؤثرة تلك الهرمونات بإحدى جوانبها على قوة العضلات و مرونتها و بالأخص عضلات أسفل الظهر الحساسة للتغيرات الجسدية فتظهر آلام الظهر الدائمة كنتيجة نهائية

– يحفز التوتر نخاع العظم على زيادة انتاج الكريات البيضاء التي تتجمع على السطوح الداخلية للأوعية الدموية مسبباً تضيقها و احتمال تشكل خثرات تؤدي إلى انسداد هذه الاوعية او تنتقل الى اوعية أخرى فتؤدي إلى الإصابة بالجلطات .

– كما يجعل الشخص بحالة عصبية مفرطة و بمزاج سيء مستمر مترافق مع نوبات التوتر و غير قادر على التركيز بمهامه و إلزاماته

– يعمل الكورتيزول على زيادة الشهية لدى الشخص الذي يشعر بتوتر دائم فيفرط في تناول الطعام خاصة في المساء يلي ذلك إصابته بالسمنة الشديدة .

– في حالات التوتر أي عند تنبيه الجهاز العصبي الودي في جسم الإنسان كما تحدثنا تزداد تروية الدماغ فيبقى الشخص في حالة تيقظ وانتباه شديدين وعلى المدى الطويل تجعله هذه الحالة يشعر بالأرق واضطرابات و قلة النوم

– عندما تتراكم الكريات البيضاء على سطوح الاوعية الدموية الداخلية تنخفض عوامل الدفاع و الحماية في جسم الإنسان و تضعف استجابة الجسم لمسببات الإمراضية أي يحدث انخفاض وضعف المناعة فيه

– يؤدي إلى مشاكل خصوبة لدى المرأة أبرزها عدم انتظام الدورة الشهرية و اضطراب مواعيدها

– مع مرور الأيام يؤدي التوتر المزمن إلى مشاكل جلدية يصعب التخلص منها نذكر منها : الصدفية ، الأكزيما ، الحساسية و حب الشباب

بذلك نكون قد تعرفنا على أبرز التأثيرات التي يسببها التوتر على صحة المرأة .. فتجنبي إصابتك به و تخلصي منه عبر ممارسة التمارين الرياضية و الجلوس مع الأصدقاء والقيام بالنشاطات المفضلة لديك ..

راجيـن لكـنَّ الصحـة و السلامـة الدائمين.

إقرأ ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شكرًا لك على التعليق